أخبار

حقيقة اعتزال يزن الاسمر بعد وفاة رفيقه عزيز القزم

حقيقة اعتزال يزن الاسمر، ترددت بعض الأسئلة من رواد مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية عن يزن الأسمر وهل حقاً أعلن الاعتزال نهائي أم هذا مجرد شائعات كاذبة وترند، الكثير من الأشخاص لا يعلمون من هو يزن الاسمر وعزيز القسم لكن بسبب الضجة الكبيرة التي حدثت الفترة الأخيرة بدأ الكثير من الناس يهتمون بالأمر لمعرفة التفاصيل، عزيز الأسمر الشهير بعزيز القزم واحد من مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي وكان سبباً في رسم البسمة على وجوه الملايين من الأشخاص من جميع بلاد العالم، عزيز يعاني من بعض الأمراض وتوقف في النمو منذ الصغر وكان يتردد على المستشفى في الفترة الأخيرة من وفاته، اليوم نستعرض للمتابعين الكرام تفاصيل مهمة وتصريحات رسمية حول حقيقة اعتزال يزن الاسمر. 

حقيقة اعتزال يزن الاسمر 

بعض الأشخاص على مواقع التواصل الاجتماعي تستغل موت عزيز القزم وتقوم بنشر الكثير من الأخبار الكاذبة من أجل الحصول على مشاهدتها، دون أن تراعي ما تشعر به أسرة عزيز بسبب فقدان نجلهم، تأثر يزن بوفاة عزيز بشكل كبير ويشعر بحالة من الحزن والصدمة على فراقه لأنه عاش معه فترة طويلة وكانوا يشاركون بعضهم البعض كل الأوقاف الصعبة والحلوة، وهذا ما دفع يزين أن يعلن اعتزاله جميع مواقع التواصل الاجتماعي لكن الحسابات المشتركة بينه وبين عزيز تظل مفتوحة وأن المال الذي يأتي منها يتم إخراجه صدقة على روح عزيز للفقراء والمحتاجين.

من هو عزيز القزم وسبب وفاته

كشفت مصادر مقربة جداً من عزيز الاسم أن عزيز كان يشعر أنه يفارق الحياة في الساعات الأخيرة قبل الوفاة وطلب من رفيقه يزن الاسمر يساعد كي يغتسل  وبعدها ظل يردد الحمد لله الحمد لله وكان يشعر عزيز بضيق في صدره وعلى الفور قام يزن بنقله إلى المستشفى لإجراء بعض الفحوصات الطبية وطلب عزيز أن يرقد إلى النوم وتركه يعفو حتى وقت الظهر وعندما عاد إليه كي يفيق لم يستيقظ وجاء الأطباء وأخبره بأنه توفى، رحل عزيز عن عمر يناهز 23 عام وهو من مواليد سنة 2000، عزيز هو يوتيوبر من أصل الجنسية السورية وبلد الإقامة السعودية وأن عزيز غير متزوج ولا يوجد لديه أي أطفال وأن مريم وكوكي كانوا مجرد أصدقاء يشاركون عزيز ويزن مقاطع الفيديو لإسعاد الجمهور المتابع الذي يصل إلى ملايين الملايين من شتى الدول.

close